في عيد ميلادها: أبرز السمات الفنية والشخصية للفنانة نادية مصطفى

نادية مصطفى

تحتفل اليوم 27 أكتوبر الفنانة المصرية نادية مصطفى بعيد ميلادها، النجمة التي إنطلقت بقوة منذ ثلاثة عقود كانت ولازالت استمرارا لزمن الفن الجميل، ذلك أنها ابتدأت في فترة كانت بها المشهد الفني بحاجة لأصوات شابة تثريه. لتطلق ألبومات اكتسحت العالم العربي من المحيط إلى الخليج بل وأصبحت مجموعة من أغانيها تردد وكأنها أهازيج فلكورية يعرفها الكبير والصغير. ورغم أنها لم تصدر أي ألبومات منذ فترة إلا أن حضورها عرف تميزا كبيرا بفضل موهبتها الفذة في الغناء التي تحول حفلاتها الحية إلى ليال لإحياء الطرب الأصيل الذي توارى مع رحيل الفنانين العظام أمثال بليغ حمدي وعمار الشريعي ومحمد عبد الوهاب وعبد الرحمان الأبنودي وعبد الوهاب محمد وباقي العباقرة الذين أسسوا حقبة هامة من تاريخ الموسيقى العربية في القرن الماضي والتي لا زالت أعمالهم تعيش بوجدان محبي الطرب الأصيل ليومنا هذا، بل وبلغت نسب مشاهدة هامة على شبكات التواصل الإجتماعي واليوتيوب الذي بات موقعا لتأريخ الفن الحديث.

لا حواجز بينها وبين الجمهور

تعد الفنانة نادية مصطفى من الفنانات العربيات النادرات اللواتي لديهن أسلوبا مختلفا في التعامل مع الجمهور، فهي رغم كونها فنانة مخضرمة وغنائها في كل البلدان العربية ووقوفها على مسارح عريقة كمسرح الأوبرا لا تتقوقع تقوقع النجوم الذين ربما لتغير نمط حياتنا بسبب شبكات التواصل الإجتماعي أصبح البعض منهم يخشون التعامل مع الناس بأريحية، لذلك فهي من تلك الفئة النادرة التي لا تضع أي حاجزا بينها وبين الجمهور وتعيش نمط حياة هادئ.

تعاني من أكثر من فوبيا

ذكرت الفنانة في حوار تلفزيوني لها أنها تعاني من أكثر من فوبيا، الشيء الذي يرهقها في بعض المواقف، فهي تخشى الكلاب بسبب إصابتها بعضة كلب سابقا. إضافة لكونها تخشى قيادة السيارات رغم إصرار زوجها أركان فؤاد. كما أنها تخشى من البحر بسبب غرقها في إحدى المرات. كما أعلنت أنها تخاف ركوب الطائرة.

نموذج للفن الراقي

هناك جملة تتكرر في اللقاءات التلفزيونية مع الفنانة نادية مصطفى، ألا وكونها فنانة محترمة، تعتبر الفن رسالة للإرتقاء بثقافات الشعوب، لذلك اشتهرت ببعدها التام عن الإسفاف سواء في أعمالها أم إطلالاتها أم أخلاقها الفنية وتعاملها مع زملائها من الفنانين. كما أنها من الفنانات اللواتي كن سباقات إلى طرح فيديوكليب بمفهومه الحالي في أوائل التسعينات وقدمت أشكالا متنوعة من الأغاني الرومانسية والدرامية والإجتماعية.

لا تتوقف عن الغناء ويحزنها البعد عنه

سؤلت في مرة نادية مصطفى عن الأوقات التي تحب فيها الغناء فأجابت أنها تغني في كل وقت وحين وهي في بيتها مع أسرتها الفنان أركان فؤاد وابنتيها المطربتين فيروز أركان وهمسة أركان كما أنها تشعر بلحزن إن إبتعدت عن الجمهور والحفلات الغنائية لأن أسعد لحظاتها تكون وهي تغني.

تعشق فساتين هذا المصمم

ظهرت نادية مصطفى في أكثر من مناسبة فنية وهي ترتدي فساتين تحمل توقيع مصمم الأزياء المصري هاني البحيري منها حفلها الأخير في مهرجان القلعة الذي بدت فيه في منتهى الشباب والجمال، مما جهل البعض يتسائل إن عن سبب هذا التوهج والإشراقة، فكان جوابها أن أصبحت تعتمد على الفنان علاء التونسي بالنسبة للمكياج مما يساعدها على الظهور في الشكل المناسب واللائق.

كلمات بحث ساعدت على الوصول إلى هذا الموضوع:

  • موديلات شعر بسيطة مع الطريقة
  • تسريحات سهره سهلة
  • ما الميك اب الذي يناسب العيون البنية
  • نفانيف طويله للمحجبات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *